الصين توقع كـ”ضامنة” لاتفاق سلام جنوب السودان

وقعت حكومة جمهورية الصين الشعبية، يوم الثلاثاء، بجوبا اتفاقاً يقضي بدخولها كطرف ضامن لإنفاذ اتفاق سلام جنوب السودان المنشط، بعد مرور قرابة ثلاثة أشهر من توقيع الأطراف على الاتفاقية في الـ12 سبتمبر الماضي.

وقال السفير الصيني هيي شانقدونق، عقب مراسم التوقيع على الاتفاق، إن بلاده لم توقع على الاتفاقية في سبتمبر الماضي لأسباب فنية، مؤكداً استمرار دعم الحكومة الصينية للعملية السلمية في جنوب السودان.

وقال إن بناء الثقة بين أطراف الموقعة على اتفاق السلام، يزيد من ثقة بلاده والمجتمع الدولي ودول الإقليم لدعم الاتفاقية لسلام مستدام في جنوب السودان.

وتابع "اليوم وقعنا ضمن الضامنين لهذه الاتفاقية المنشطة، وسنواصل دعمنا لخطوات السلام".

من جانبه، عبر السفير إسماعيل وايس عن امتنانه للحكومة الصينية بتوقيعها على اتفاق السلام ضمن الشهود الدوليين للاتفاقية، مبيناً أن ذلك يؤكد دعم الصين لاتفاق سلام جنوب السودان.

ووقعت من جانب الحكومة الصينية السفير الصيني بجوبا، بحضور المبعوث الخاص للاتحاد الأفريقي لدى جنوب السودان السفير إسماعيل وايس.

إقراء أيضا  تأييد دولي وإقليمي يدعم فرص نجاح السلام في إفريقيا الوسطي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق