السودان يطلب رسميا تمديد المهلة المقررة لإعلان خلوه من الألغام الأرضية

الخرطوم 26 نوفمبر 2018– طلب السودان رسميا منحه مزيدا من الوقت للتمكن من مكافحة الألغام الأرضية والتخلص منها، وينتظر أن تبت الدول الأعضاء الموقعة على اتفاقية أتوا لحظر واستخدام الألغام الأرضية في طلب الخرطوم خلال اجتماعات تعقد حاليا في سويسرا.

صورة لحقل ألغام في شرق السودان

وتشير (سوان تربيون) الى أنه بحسب الاتفاقية الدولية لمكافحة الالغام، فان السودان كان يفترض أن يعلن خلوه من الالغام الأرضية بحلول ابريل من العام 2014، لكن تفجر الصراع في منطقتي النيل الأزرق وجنوب كردفان، جعل من الصعوبة بمكان الايفاء بذات الالتزام، وتم تمديد المهلة حتى 2019.

ولازالت الشكوك تحيط بإمكانية الإيفاء بهذا التعهد الرهين بتحقق الأمن في مناطق النزاع المسلح وتوفر دعم المانحين الدولي لعمليات المكافحة باهظة التكاليف.

ووصل الى العاصمة السويسرية جنيف وفد السودان برئاسة الفريق ركن جمال محمد إبراهيم الأمين العام لوزارة الدفاع، والعميد ركن عامر عبد الصادق أبو زيد المدير العام للمركز القومي لمكافحة الألغام بالسودان.

ويطالب السودان بتمديد المهلة المقرر نفادها في ابريل من العام 2019 لتعذر مكافحة هذا السلاح في العديد من المناطق برغم معرفة أماكن زرعه علاوة على نقص الخرائط والمعلومات بشأن مواقع أخرى.

وتتميز عمليات نزع الألغام بالتكلفة المالية العالية كما إنها تحتاج الى فرق فنية عالية التدريب والتأهيل مزودة بأجهزة حديثة للكشف عن مواقعها، كما تستخدم بعض الجهات المختصة بالمكافحة الكلاب المدربة للتعرف على مناطق تواجد السلاح الفتاك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق