السعال الديكي عند الاطفال, اهم خطوات لعلاج السعال الديكي عند الاطفال

ما هو هذا المرض ؟
السعال الديكي مرض جرثومي إنتاني , ينجم عن إصابة الطفل أو الكبير بالعدوى بجرثومة السعال الديكي التي تسمى الوتديات الخناقية Bordetella pertussis
هل هو مرضٌ منتشر ؟
لا , و لكن , و رغم حملات التلقيح الواسعة فلا تزال هناك الكثير من الإصابات
ما هو سبب هذا المرض و هل هو معدٍ ؟
المرض معدي بشدة , و خاصة في بدايته و غالباً قبل وضع التشخيص و يصبح المرض غير معد بعد مرور 3 أسابيع على بدء المرض , و سببه الإصابة بجرثومة الوتديات الخناقية Bordetella pertussis , و تحدث العدوى غالباً من شخص كبير غير ملقح ضد المرض أو ملقح منذ زمنٍ طويل , حيث تنتقل الجرثومة من هذا الشخص الذي قد لا يشكو إلا أعراضٍ بسيطة , إلى الطفل عن طريق قطيرات التنفس خاصة تلك التي تخرج عند سعال الشخص الحامل للجرثومة , و مدة حضانة المرض و الجرثومة هي حوالي 8 أيام (الفترة بين التقاط العدوى و بدء الأعراض ) , و يمكن أن يصيب المرض الإنسان في أي عمر , و ثلث الحالات تحدث عند الأطفال ممن هم دون 5 سنوات من العمر ,
هل هو خطر ؟
غالباً لا , إلا عندما يصيب الرضع الصغار دون 6 أشهر فقد يكون خطيراً و حتى مميتاً إذا لم يعالج ( نسبة الوفيات عند الأطفال دون عمر السنة هي 1 الى 2 %).
كم سيتسمر المرض ؟
يستمر المرض 6 أسابيع على الأقل , و قد يطول السعال أكثر من ذلك رغم الشفاء , و الإصابة بالمرض قد لا تترك المناعة ضده عند الطفل , و في حال حدوث المرض لمرة ثانية تكون الإصابة الثانية أخف من الأولى , و يبدأ المرض بعد أسابيع بالتراجع و لكن قد يستمر السعال لأشهر.
كيف يتظاهر المرض عند الطفل المصاب به ؟
يبدأ المرض بإصابة الطفل بحالة رشح قد تبدو عادية للوهلةِ الأولى , و تستمر 7 الى 14 يوم يصاب الطفل بالسعال الذي يشتد بسرعة و قد يصاب الطفل بنوب من السعال الإشتدادي المصاحب للزرقة و قد يتلوه قذف كمية من المخاط القصبي أو الطعام (الإقياء), و من مميزات السعال الديكي أن نوبي و يقوم الطفل أحياناً بعدة زفرات للسعال المتكرر (زفير قسري متكرر ) , و يصبح وجه الطفل محمراً , و عيناه متبارزتان , مع صعوبة التنفس و الزرقة أحياناً و يبدو الطفل و كأنه يختنق مع حدوث بطء القلب و نوب توقف التنفس خاصة عند الرضع الصغار , و تنتهي نوبة السعال بشهيق عميق يقلد صوت الديك ومن هنا جاءت تسمية المرض , و يشتد السعال مع تقدم المرض , و قد تصل عدد نوب السعال حتى 30 مرة كل يوم , و تكون حرارة الطفل مرتفعة قليلاً أو طبيعية , و قد يبدو طبيعياً بين نوب السعال .
متى يجب استشارة الطبيب ؟
عندما تشك أن طفلك قد يكون مصاباً بالسعال الديكي عليك استشارة الطبيب في أقرب وقت , و خاصة في الحالات التالية :
إذا كان عمر الطفل أقل من سنتين
إذا أصيب الطفل بالتعب نتيجة السعال و قلة تناول الطعام و الشراب
نوب السعال الشديد المرافقة للزرقة
كيف يشخص الطبيب المرض ؟
يقوم الطبيب بتشخيص المرض بالاعتماد على قصة الطفل و فحصه السريري و يؤكد التشخيص بعزل الجرثوم المسبب بزرع المخاط

من مسحة من البلعوم أو تحري الجرثوم بواسطة اختبار الـ PCR خلال أول أسبوعين من بدء سعال الطفل , و باختبار الـ PCR خلال الأسبوع الثالث من بدء السعال , و بالفحوص المصلية (تحري الأضداد ) بعد مضي أكثر من ثلاثة أسابيع على بدء السعال , و تحري الجرثوم قد لا يكون سهلاً و متوفراً في كل المخابر , و تكفي الأعراض في كثير من الحالات لوضع التشخيص.
ما هي اختلاطات المرض الممكنة ؟
تختلف هذه الاختلاطات من طفلٍ لآخر بحسب شدة المرض و الحالة التلقيحية للطفل و هي بشكلٍ عام :
ذات الرئة : و تحدث عند ربع الاطفال
التهاب الأذن الوسطى
في حالات نادرة قد تحدث إصابة دماغية تتظاهر بالنزف و الاختلاج و قد تترك عقابيل دائمة في حالات نادرة
ما هو العلاج ؟

الوسوم
إغلاق
إغلاق