الخلافات الزوجيه 2019

خلافات الزوجين
ان من اعظم نعم الله واياته ان البيت هو المأوى والسكن في ظله تلتقي النفوس على الموده والرحمه والحصانه والطهر وكريم العيش والستر
في كنفه تنشأ الطفوله ويترعرع الاحداث وتمد وشاج القربى وتتقوى اواصر التكافل
ترتبط النفوس بالنفوس وتتعانق القلوب بالقلوب(هُنَّ لِبَاسٌ لَكُمْ وَأَنْتُمْ لِبَاسٌ لَهُنَّ] (البقرة: 187).
في هذه الروابط المتماسكه والبيوتات العامره تنمو الخصال الكريمه وينشأ الرجال الذين يؤتمنون على اعظم الامانات ويربى النساء الاتي يقمن على اعرق الاصول.
-من اسباب الخلاف بين الزوجين

غير ان واقع الحياه وطبيعه البشر كما خلقهم الله سبحانه وتعالى وهو اعلم بمن خلق -قد يكون فيها حالات لاتؤثر فيها التوجيهاتولا تتأصل فيها الموده والسكن مما قد يصبح معه التمسك برباط الزوجيه عنتا ومشقه فلا يتحقق فيه المقصود ولا يحصل به صلاح النشء.
وهذه الحالات من الاضطراب وعدم التوافق وقد تكون بواعثها داخليه او خارجيه
فقد ينبعث من تدخل غير حكيم من اولياء الزوجين او اقاربهما او تتبع للصغير والكبير من امورهما وقد يصل الحال من بعض الاولياء وكبراء الاسره الى فرض السيطره على من يلون امرهم مما قد يقود الى الترافع الى المحاكم فتفشوا الاسرار وتنكشف الاستار وما كان ذلك الا لامر صغير او شيء حقير قاد اليه التدخل غير المناسب والبعد عن الحكمه والتعجل والتسرع وتصديق الشائعات وقاله السوء
وقد يكون منبع المشكله قله البصيره في الدين والجهل باحكام الشريعه السمحه وتراكم العادات السيئه والتمسك بالاراء الكليه فيظن بعض الازواج-مثلا -ان التهديد بالطلاق او التلفظ به هو الحل الصحيح للخلافات الزوجيه والمشكلات الاسريه فلا يعرف في المخاطبات سوى الفاظ الطلاق في مدخله ومخرجه وفي امره ونهيه بل في شأنه كله ومادرى انه بهذا قد اتخذ ايات الله هزوا يأثم في فعله ويهدم بيته ويخسر اهله
هذا هو الفقه في الدين ايها المسلمون

ان الطلاق السنه الذي اباحته الشريعه لا يقصد منه قطع حبال الزوجيه بل قد يقال انه ايقاف لهذه العلاقه ومرحله تريث وتدبر ومعالجه(بسم الله الرحمن الرحيم لا تُخْرِجُوهُنَّ مِنْ بُيُوتِهِنَّ وَلا يَخْرُجْنَ إِلا أَنْ يَأْتِينَ بِفَاحِشَةٍ مُبَيِّنَةٍ وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَمَنْ يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ لا تَدْرِي لَعَلَّ اللَّهَ يُحْدِثُ بَعْدَ ذَلِكَ أَمْرًا(1)
شفتوا وصلت لغايه ايه انك حتى لو اتطلقتي والعياذ بالله واجب عليكي انك تقضي عدتك في بيت زوجك مش من اول مالخناقه تبدا وحتى لو ماوماش عليكي اليمين الصحه تجيلك وهوب على شنطه الهدوم وعامله زي الماكنه في ثواني تكون الشنطه متستفهوشغاله بئى ردح سيبهالك ياخويا سيبهالك مخضره اشبع بيها روح ياشيخ اللهي الشقه تولع بيك وانت نايم اشوفكك مستوي بالذات ايدك اللي اتمدت عليا يابن حوه ة وادم..بعد الشر على ازواجكم طبعا بس ده كلام سمعته بودني وطبعا ماكانش في وشه دي لو كانت قالتهوله في وشه كان زمانه قطعها وكمل بيها الشنطه اللي فرحانه بيها دي
ده بئى بيبين ان الطلاق مش اول حاجه نلجا ليه في المعالجه وتسبق ذلك وسائل كثيره
طب خلاص ياست الفلحوسه خلاص ياخفه انجزي وقولي ايه هيه الوسائل دي انا جوعت وعايزه افطر
ههههههه حاضر هقولك اهو ماتزوقيش بس ولا انا علشان انا الغلبانه والزوئنططه ههههههههههه دنا عيله سوسه من شويه كنت عامله فيها المارد الاحمر ههههه
كفايه هزار يالا نكمل
اختي المسلمه
حينما تظهر امارات الخلاف وبوادر النشوز او الشقاق فليس الطلاق او التهديد به هو العلاج
ان اهم مايطلب في المعالجه:الصبر والتحمل ومعرفه الاختلاف في المدارك والعقول والتفاوت في الطباع مع ضروره التسامح والتغاضي عن كثير من الامور ولا تكون المصلحه والخير دائما فيما يحب ويشتهي بل قد يكون الخير فيما لا يحب ولا يشتهي وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ فَإِنْ كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَيَجْعَلَ اللَّهُ فِيهِ خَيْرًا كَثِيرًا} [النساء: 19].

ولكن حينما يبدو الخلل ويظهر في الواصر تحلل ويبدو من المرأه نشوز وتعال على طبيعتها وتوجه الى الخروج عن وظيفتها حيث تظهر مباديء النفره ويكتشف التقصير في حقوق الزوج والتنكر لفضائل البعل فعلاج هذا في الاسلام صريح ليس فيه ذكر طلاق لا بالتصريح ولا بالتلميح
وَاللاَّتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلاَ تَبْغُواْ عَلَيْهِنَّ سَبِيلاً إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيًّا كَبِيرًا (34)

الوسوم
إغلاق
إغلاق