الحب فعلاً.. أعمى 2019

يبدو أن الحبّ أعمى بالفعل، فقد أجرى باحثون هولنديون دراسة شملت 70 ثنائياً أظهرت أن الفرد يرى حبيبه أو حبيبته أكثر جاذبية مما هو عليه فعلاً بأعين الآخرين.

وذكرت صحيفة (دايلي مايل) البريطانية ، أن باحثين هولنديين أجروا دراسة نشروا نتائجها في دورية (العلاقات الاجتماعية والشخصية) شملت 70 ثنائياً، طلب منهم تقدير مستوى جاذبية الشريك.

وشملت الأسئلة استبيانات حول مدى جاذبية الشريك وقياسه بالنسبة الى أشخاص آخرين بنفس السنّ.

وشارك أشخاص غرباء بتقدير جاذبية الرجال والنساء الـ140 الذين شملتهم الدراسة.

وتبين أن الأفراد يرون شركاءهم على أنهم أكثر جاذبية مما هم فعلاً.

وقال الباحثون من جامعة (غرونينغن) في هولندا، إنه خلال علاقة عاطفية تتبادر إلى الذهن أفكار سلبية حول ما إذا كان الشريك خاطئاً، لذلك ينسج الفرد قصصاً خيالية إيجابية عن الشريك لزيادة الحسّ بالأمان.

ويساهم ‘العمى’ تجاه الأخطاء الجسدية في الشريك إلى تجاوز الانتقادات التي قد توجه له ومقاومة الإغراءات.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق