الجُزر المنتشرة حول أنحاء العالم

الجزيرة

تُعدّ زيارة الجُزر المنتشرة حول أنحاء العالم نوعاً من أنواع السياحة المهمة؛ حيث تُشكّل مصدر دخل اقتصاديّ للدول التي تحتوي على جزيرة أو أكثر من الجُزر الجميلة، والمميّزة بطبيعتها، ومناخها، ومعالمها الجغرافيّة، ومواقعها السياحيّة؛ لذلك يحرص العديد من الأشخاص على زيارة الجُزر الجميلة؛ من خلال المشاركة في الرحلات السياحيّة المتنوعة، وتُعرَّف الجزيرة بأنّها منطقة يابسة محاطة بالماء من كافّة الاتجاهات، وجمعها جزائر وجُزر، وأُطلق على الجزيرة هذا الاسم؛ لأنّها منقطعة عن معظم اليابسة الأرضيّة، وقد تحيط اليابسة ببعض من اتّجاهات الجزيرة، وعندها يصبح اسمها شبه جزيرة،[١] ويُطلق على مجموعة الجُزر التي تقع بجوار بعضها بعضاً اسم الأرخبيل.[٢]

أجمل جُزر العالم

تنتشر في دول ومناطق العالم العديد من الجُزر الطبيعيّة الجميلة، وفيما يأتي معلومات عن أجمل هذه الجُزر.

جزيرة بالاوان

تُمثّل جزيرة بالاوان مقاطعة تقع في الفلبين، وعاصمتها مدينة بورتو برينسيسا، وتُصنّفُ بأنّها من أكبر المقاطعات الفلبينيّة وفقاً لمساحتها الجغرافيّة، وتمتد أراضي بالاوان من منطقة ميندورو وصولاً إلى الجهة الشماليّة الشرقيّة التابعة لجزيرة بورنيو، والواقعة في الجهة الجنوبيّة الغربيّة من الفلبين، كما تقع بالاوان بين بحر سولو والبحر الجنوبيّ للصين، وتتميّزُ جزيرة بالاوان وساحلها بأنّهما من المواقع الجميلة للسياحة في العالم؛ بسبب طبيعتها الرائعة، ومعالمها الخلابة.[٣]

جزيرة بوراكاي

تقع جزيرة بوراكاي في الجهة الغربيّة من الفلبين على بُعد مسافةٍ تقدّر بحوالي 315 كيلومتراً من الجهة الجنوبيّة لمدينة مانيلا، وتتميّز بأنّها جزيرة ذات حجم صغير، وتحتوي على مجموعة من الشواطئ المكوّنة من الرمال؛ حيث تُعدّ شواطئها الرمليّة من الشواطئ المشهورة عالمياً؛ لذلك تُصنّف جزيرة بوراكاي ضمن المنتجعات السياحيّة المهمة حول العالم.[٣]

جزيرة بالي

تقع جزيرة بالي في إندونيسيا، وتتميّز بأنّها تحتوي على مجموعةٍ من الشواطئ التي تمتلك رمالاً ذات لون أبيض، كما تجعلها مسطحاتها المائيّة من أفضل الأماكن لرياضة الغطس، وتوفرجزيرة بالي للسياح العديد من المواقع المميّزة، سواء من خلال مشاهدة معالمها الطبيعيّة والأثريّة الجميلة، كالمعابد القديمة والغابات الخضراء، أم الاستمتاع بمرافقها السياحيّة، والصحيّة كالمنتجعات.[٤]

جزيرة كاواي

تُعرَّف جزيرة كاواي باسم الجزيرة الخضراء؛ بسبب محافظتها على حالتها الطبيعيّة التي تشمل الهدوء، والنقاء، وعدم انتشار الكثير من ملامح المواقع التجاريّة فيها، وتحتوي الجزيرة على مجموعةٍ كبيرة من الشواطئ، التي يصل عددها إلى أكثر من 60 شاطئاً، كما تنتشر فيها الطُرق المخصصة للسيارات وشلالات الماء الطبيعيّة الخلابة؛ لذلك تُعدّ جزيرة كاواي موقعاً مُناسباً لممارسة الألعاب الرياضيّة المائيّة، والغطس في المياه.[٤]

جزيرة ماوي

تقع جزيرة ماوي في هاواي، وتحتوي على معالم بركانيّة على شكل حُفر، وشلالات مائيّة، وشواطئ جميلة تتميّز برمالها الملونة، والمُختلطة بين الألوان الحمراء، والبيضاء، والسوداء، كما توفر للسياح إمكانية الاستمتاع برؤية شروق الشمس من أعلى القمم الجبليّة البركانيّة التي يصل ارتفاعها إلى ما يقارب 10,000 قدم، وتتميّز جزيرة ماوي بأنّها تحتوي على أماكن مخصصة للنشاطات الرياضيّة، وممارسة لعبة الجولف، ومجموعة من الرياضات والألعاب المائيّة، مثل التزلج بالألواح، والغوص، والسباحة، والعديد من المتاحف المتنوعة.[٤]

جزيرة سانتوريني

تُصنّف جزيرة سانتوريني بأنّها من المعالم الطبيعيّة الجميلة التي تقع في اليونان، فتحتوي على مجموعة من الشواطئ ذات الطبيعة البركانيّة، كما تتميّز برمالها السوداء، ويُعدّ شاطئها الأحمر من أجمل شواطئها؛ حيث يحتوي على العديد من الأماكن الأثريّة المميّزة، كما تنتشر في جزيرة سانتوريني مجموعة من الأراضي الصالحة للزراعة، والمناطق الخضراء، والمنحدرات المرتفعة التي تنتشر فيها مجموعة من المباني التي تتميّز بقبابها الزرقاء والبيضاء، كما توفر جزيرة سانتوريني للسياح زيارات للمعارض الفنية، ومجموعة من النشاطات السياحيّة، مثل رحلات المشي، وتسلق المرتفعات والصخور، والغطس، ومسابقات التجديف.[٤]

جزيرة جيجو

تقع جزيرة جيجو في دولة كوريا الجنوبيّة، وتُصنّف ضمن الجُزر الاستوائيّة، وتتميّز بشواطئها الرائعة، كما تحتوي على العديد من المعالم السياحيّة المهمة، مثل المتحف الوطنيّ، والشلالات المتنوعة؛ كشلالات تشيونجييون.[٥]

جزيرة كابري

تقع جزيرة كابري في إيطاليا ضمن مقاطعة نابولي التابعة لإقليم كامبانيا، وتُعدّ من الجُزر الإيطاليّة المميّزة؛ حيث تمتلك شواطئ جميلة، وتحتوي على حدائق أغسطس المشهورة، والمغارة المعروفة باسم غروتا ميرفيغليوسا، كما تمتلك العديد من الكهوف، والجبال، والسواحل الرائعة.[٦]

جُزر المالديف

تُعدّ جُزر المالديف واحدةً من الدول التي تقع في الجهة الجنوبيّة لقارة آسيا، وأرضها ذات شكل سهلي مُنبسط، وهي خالية من المرتفعات والهضاب؛ إذ لا يتجاوز ارتفاعها حوالي 2م أعلى سطح البحر، وتتميّزُ بمناخها المداري الذي تُؤثّر فيه الرياح الموسميّة،[٧]وتُعدّ جُزر المالديف من الأماكن المميّزة للعطلات؛ بسبب طبيعتها الجميلة وشواطئها الرائعة.[٨]

جزيرة واهيكي

تُعدّ جزيرة واهيكي من الجُزر التي تقع في نيوزلندا، وتحديداً في وسط مدينة أوكلاند، وتتميّز بأنّها تجمع مزيجاً جميلاً ورائعاً من الغابات، والمساحات الخضراء الزراعيّة، والشواطئ المائيّة، وبساتين أشجار الزيتون، والكروم، ومن الممكن الوصول إلى واهيكي عن طريق استخدام العبّارة المائيّة، وتستغرق الرحلة حوالي 35 دقيقة من منتصف أوكلاند، كما تشتهر الجزيرة بكثرة النشاطات السياحيّة فيها، مثل ركوب الخيول، وركوب الدراجات الخاصة بالجبال.[٣]

جزيرة هيلتون هيد

تقع جزيرة هيلتون هيد في كارولينا الجنوبيّة في أمريكا، وتُعدّ من الجُزر السياحيّة المميّزة لممارسة الرياضات، مثل رياضة الكُرة الطائرة، ورياضة التنس، ورياضة الجولف، وتُعدّ جزيرة هيلتون هيد من المواقع التي تستضيف مجموعة من الفعاليات الرياضيّة طول السنة، كما تُحيط الشواطئ المائيّة بكافة جوانبها، وتوفّر الجزيرة للسياح القُدرة على مشاهدة المُستنقعات المائيّة، والطبيعة المميّزة، وزيارة منارة هاربور تاون التي تُعدّ الرّمز الخاص بالجزيرة

الوسوم
إغلاق
إغلاق