الرئيسية / الأمومة والطفولة ااايات مكتمل / التهاب الرئة ، علاج التهاب الرئة عند الرضع

التهاب الرئة ، علاج التهاب الرئة عند الرضع

المصطلح الطبي
Pneumonia

الإلتهاب الرئوي التهاب شائع وتعتمد شدته على نوعية المريض المصاب وعلى نوع المسبب

الأسباب
المسبب الشائع للإلتهاب الرئوي عند الأطفال هو الفيروسات الرئوية، وقد يكون المسبب عند الأطفال في مرحلة المدرسة بكتيريا المايكوبلازما Mycoplasma pneumoniae
عند الكبار يكون عادة المسبب بكتيري وأغلبه بكتيريا ستريبتوكوكاس نيومونيي Streptococcus pneumoniae
وهناك الكثير من المسببات البكتيرية والفطرية النادرة الحدوث.
ينتقل الإلتهاب الرئوي من شخص إلى آخر عن طريق االتنفس

الأعراض
الأعراض الشائعة هي:
– كحة مع بلغم أخضر أو أصفر أو أحيانا مع بقع دم
– حمى مع رجفة

– ألم حاد في الصدر يزيد عند إستنشاق الهواء أو عند الكحة
– سرعة في التنفس مع ضيق
وهناك بعض الأعراض التي قد تحدث:
– صداع
– تعب عام
– فقدان الشهية للأكل
– ارتباك ذهني وخاصة عند كبار السن

علامات المرض
– التنفس السريع
– صعوبة في التنفس
– تغير في صوت التنفس عند السماع بالسماعة
الفحوصات

من الفحوصات التي قد يلجأ إليها الطبيب:
– أشعة الصدر
– فحص الدم الكامل لمعرفة عدد الكريات الدم البيضاء التي تدل على وجود إلتهاب
– مزرعة بكتيرية للبلغم وملون جرام لمعرفة نوع البكتيريا
– أشعة مقطعية للصدر في بعض الحالات

العلاج
يكون العلاج على حسب المسبب. فإذا كان بكتيري المنشأ فيتم إعطاء المريض المضادات الحيوية عن طريق الفم إلا اذا كانت حالة المريض شديدة أو يعاني من أمراض أخرى فينصح ببقاء المريض في المستشفى وإعطائة المضادات عن طريق الوريد.
أما اذا كان المسبب فيروسي فلا يعطى المريض المضادات الحيوية، إنما يتم علاج الأعراض كالحمى والسعال وألم الصدر.
في بعض الأحيان يصعب التفريق بين الإصابة الفيروسية أو البكتيرية فيتم فيها إعطاء المريض مضاد حيوي

ينصح المريض في البيت:
– شرب الكثير من السوائل
– أخذ قسط من الراحة في المنزل
– أخذ أقراص مخفضات الحرارة
مسقبل المرض
معظم المرضى يتعافون خلال مدة اسبوعين تقريبا. قد يعاني كبار السن من فشل تنفسي اذا كان الالتهاب شديدا