التخلص من السموم في الجسم

يمكن التخلص من سموم الجسم بعدة طرق طبيعية عن طريق اتباع بعض الأمور والنصائح الصحية وتغيير بعض السلوكيات اليومية، وإليكم بعضاً منها:

  • تناول البطاطا الحلوة التي تحتوي على فيتاميات ب، خاصة فيتامين ب 6، فيتامين ب122، حيث أنهم يعملون على تعزيز عملية الهضم، ووظائف الخلية، والأيض.
  • العدس من المصادر المهمة للزنك فهو مهم في تعزيز الجهاز المناعي، كما أن الجسم يحتاجه في عمليات الأيض ، كما أنه مهم للعديد من العمليات الكيميائية الحيوية التي تساعد في عملية الهضم والتمثيل الغذائي في الكبد.
  • الزبادي مهم لكونه يحتوي على البروبيوتيك التي تساعد على تعزيز صحة بكتيريا الأمعاء النافعة بحيث تزيد من عمليات التخلص من الفضلات بشكل أسهل.
  • تناول المزيد من الألياف فهي تساعد في فقدان الوزن، وهو وسيلة أساسية لتطهير الجسم من السموم ويسهل من عمليات الهضم والتخلص من الفضلات.
  • أخذ قسط كاف من النوم خلال الليل.
  • التخلص من الغلوتين المستمد من الأطعمة المصنعة وغيرها، فالغلوتين عبارة عن بروتين القمح الذي قد يتسبب بإبطاء عملية الأيض ويزيد من تراكم السموم في الجسم.
  • تناول بعض أنواع الشاي بشكل يومي يعمل على طرد السموم من الجسم، ومنها شاي الكركم.
  • تجنب بعض أنواع السكر خاصة ذلك النوع المكرر والمحليات الاصطناعية، فهو صعب الهضم، ويؤثر على مستويات السكر في الدم.
  • ممارسة بعض تمارين التمدد وتمارين اليوغا التي تعمل على وصول الدم لمعظم أنحاء الجسم وهذا سيعمل على حمل السموم والتخلص منها.
  • يساعد تناول الخردل الأخضر والبابونج وغيرها على إزالة السموم، وتحسين الدورة الدموية وزيادة عمليات التمثيل الغذائي.
  • التنفس بعمق يعمل على تطهير الجسم خاصة في ساعات الصباح الباكر، وذلك من ثمان إلى عشر مرات.
  • شرب الماء والليمون وذلك بمقدار كوب كبير من الماء مع عصير نصف حبة من الليمون وذلك قبل الإفطار سيساعد في عمليات التمثيل الغذائي وإزالة السموم من الجسم.
  • أخذ حمامات من البخار فهي وسيلة جيدة من الوسائل التي تساعد في إزالة السموم، عن طريق التعر، فهذا سيساعد في التخلص من السموم بنسبة تصل إلى 20٪ من خلال الجلد.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على المواد المضادة للأكسدة، خاصة تلك التي تحتوي فيتامين ج، فهي تحسن من وظائف الكبد عن طريق المساعدة في إنتاج الجلوتاثيون، وهو مركب ضروري لإزالة السموم في الكبد.