الالتزام بإيقاع نوم ثابت يحمي من الاضطرابات 2019

أوضح معهد الجودة والاقتصادية في القطاع الصحي، أن اضطرابات النوم غالباً ما ترجع إلى أن الشباب يظلون مستيقظين لفترات طويلة خلال الأسبوع، ثم ينامون لفترات طويلة خلال العطلة الأسبوعية، ما يسلبهم الراحة والاسترخاء أثناء النوم ليلاً، حسبما نشرت وكالة الأنباء الإماراتية.

الالتزام بإيقاع ثابت يحمي الاضطرابات 7.gifالالتزام بإيقاع ثابت يحمي الاضطرابات 7.gifالالتزام بإيقاع ثابت يحمي الاضطرابات 7.gifالالتزام بإيقاع ثابت يحمي الاضطرابات 7.gif

وأشار المعهد، الذي يتخذ من مدينة كولونيا مقراً له، إلى أنه إذا لم يستطع الشباب أن ينعموا بنوم هانئ ومريح، لمدة تزيد على ثلاث ليال أسبوعياً، على مدار ما لا يقل عن شهر كامل، فإنهم يعانون حينئذ اضطرابات في النوم.

وللتغلب على هذه الاضطرابات، أكد المعهد الألماني أهمية أن يلتزم الشباب بإيقاع نوم محدد وثابت، مشيرا إلى ضرورة أن تكون غرفة النوم هادئة ومظلمة، وأنه من الأفضل ألا يتم استخدام الفراش كغرفة معيشة للقراءة، أو مشاهدة التلفاز، أو لتناول الطعام، إنما يجب الاقتصار على استخدامه للنوم فحسب.

الالتزام بإيقاع ثابت يحمي الاضطرابات 7.gifالالتزام بإيقاع ثابت يحمي الاضطرابات 7.gifالالتزام بإيقاع ثابت يحمي الاضطرابات 7.gifالالتزام بإيقاع ثابت يحمي الاضطرابات 7.gif

وبالنسبة لمَن لم يستطع الخلود إلى النوم، بعد الذهاب إلى الفراش، ينصحه المعهد الألماني بضرورة النهوض من فراشه مرة ثانية، مؤكداً أنه من الأفضل أن يتم النهوض من الفراش سريعاً بمجرد الاستيقاظ من النوم في الصباح، بدلاً من البقاء لفترة طويلة في وضع الاستلقاء.

وأوصى المعهد بأنه من الأفضل أن يبتعد الشباب عن سماع الموسيقى العالية، وإجراء المكالمات الهاتفية، واستخدام ألعاب الكمبيوتر قبل الخلود إلى النوم بفترة قصيرة، لافتاً إلى أن الكولا ومشروبات الطاقة والقهوة وكذلك الشاي الأسود والأخضر، تتمتع بتأثير منبه ومحفز للجسم؛ ومن ثمّ يُفضل ألا يتم تناولها خلال فترة المساء.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق