اكتر مشكلة بتؤرق المراهقات ….القمرات …وحلها ….على فتيات 2019

قد تكون الفكرة المسيطرة على الفتاة هي أن سن الزواج المناسب ما بين 18 و 22 عاماً, ولكن الغريب في هذه الفكرة أن الفتاة تبدأ تشعر بالقلق حتى وهي في سن المراهقة إن لم يتقدم أحد لخطبتها.

وتبدأ الفتاة تطرح على نفسها عدد من التساؤلات:هل أنا لست جميلة؟ لماذا لم يتقدم أحد لخطبتي؟ هل سيفوتني قطار الزواج؟ وغيرها من الأسئلة والشكوك.

ولعل ما يزيد الأمور سوءاً والشكوك لدى الفتاة هي الأحاديث التى يتم تداولها داخل المدرسة وبين الأصدقاء والتى تتطرق لهذه المسألة الحساسة,كأن تسمع الفتاة أن صديقتها بتقدم لها عدد من العرسان, وأن قريبتها وفي مثل عمرها قد خطبت و وجدت فارس أحلامها,وغيرها من الحالات و المواقف التى تصادفها الفتاة يومياً.

ولكن كيف تتخلص الفتاة من هذه المشاعر وكيف تدرك أنها مازالت صغيرة وأن المستقبل أمامها؟
– أولا يجب على الفتاة أن تدرك بقرارة نفسها أن هذا التفكير خاطئ وأنها تعيش ضمن فكرة واهمة.
– أفضل بداية هي أن تصارح الفتاة أمها بما تشعر به وأنها تتمنى الزواج من شخص مناسب فبعض الفتيات يفضلن الزواج عن العمل والدراسة.
– بعد أن تصارحي أمك من المؤكد أنها ستتفهم مشاعرك وترشدك الى الطريق الصحيح.
– انظري حولك و حاولي أن تفكري بشكل أعمق فالحياة ليست عرساً وفستان زفاف و شهر عسل بل الحياة بها أشياء جميلة يجب أن تفكري في تجربتها.
– اشغلي وقتك بأشياء مفيده ولا تحصري تفكيرك بها الأمر حاولي أن تتعلمي أشياء جديدة وأن لا تزكزي فقط بشئ واحد.

إقراء أيضا  كيف تكتشفين أنه سيتزوجك أم لا ؟ 2019

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *