اقوال عن العنصرية , امثال وعبر عن العنصرية

كم هي غبيّة هذه العبارات

التي تحددني
بجنسية
أو لون
أو ديانة
أو هوية
فلنعش كلنا بحرية بعدل بمساواة سوية
لماذا هذا السؤال ما ديانتك !
من أين أنت !
ما مذهبك !
أليست ديانتنا جميعاً هي التوحيد
أعلم أن هناك من يقول المسيحي والشيعي وغيره
كلنا موحدون لله
وإن لم يجمعنا الدين
تجمعنا الإنسانية
آدميتنا
كلنا من آدم وحواء
وان اختلفت ألواننا
فيا لجمال الازهار وقوس قزح
بألوانه المتعددة
لو كان لوناً واحداً لما شعرنا بجماله
وما هي الحدود سوى خطوط وهمية رسمت في أذهاننا
ليقال هذا فلسطيني
هذا سوري
هذا سوداني
ألسنا كلنا عرب
نتكلم بلسان الضاد
ألم نكن وما زلنا أمة ترفع شعار لا اله إلا الله
كم عانى الأفارقة السود في أمريكا وأوروبا
وما زالوا يعانون
من التفريق والعنصرية
كم منهم مات تحت التعذيب
كم منهم تم وسمه باسم أو حرف مالكه
وكأنه دابة من الدواب أو الماشية

كم وكم وكم
وما زال الى الان بعض اثار العنصرية موجود بيننا
فلنقل لا للعنصرية
لا للطائفية
نعم للإنسانية
فقبل كل شيء
أنا إنسان وليوحدنا ذلك قبل كل شيء .

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

عزيزي الزائر وقف اضافة حجب الاعلانات واتصفح الموقع