افتقاد الزوجة للأمان سبب في تعاسة الكثير من الرجال 2019

الكثير من المشاكل تحدث بين الزوج والزوجة، يلعب فيها شعور الزوجة بالأمان عامل مهم، خاصة أن أغلب أسباب المشاكل
تكون أسباب ظاهرية فقط، إلا أن الحقيقة تكون راجعة إلى هذا السبب مثلما قال خبير العلاقات الأسرية “أيمن فتيحة”، مضيفا أن الأمان يعتبر من أبسط القيم
التى تتحكم فى طبيعة العلاقة الزوجية، والتى تؤثر بشكل كبير على طبيعة العلاقة بين الزوجين.

وأضاف: فى حالة غياب هذا الشعور الذى يمنحه الزوج للزوجة تحدث المشاكل التى لا حصر لها بينهما، فالعلاقة الزوجية هى علاقة تنشأ منذ البداية
على التبادل بين الزوجين، فإذا أعطى الزوج شعور الأمان لزوجته، فإنها وبشكل تلقائى تعطيه الترفيه، والحرية، والسعادة، لأنه أشبع بداخلها جانب الأمان،
فقد يصل الأمر إلى شعورها بالأمان بمجرد التفكير فى زوجها.

وعلى العكس، هناك من الزوجات من يمكث زوجها معها لفترات طويلة بالمنزل، دون أن يشعرها بالأمان، فتضيق عليه دون أن تشعر،
لأنها بحاجة إلى ذاك الأمان، مشيرا إلى أن هناك زوج يبخل على زوجته فى نقل إحساس الآمان لها ولو بمجرد كلمة، ظنا منه أنه بذلك يجعلها منبع العطاء،
وهذا خطأ فادح لأن العطاء يحتاج إلى بيئة آمنة كى يزدهر فيها، كما أنه لا يمكن أن يحدث وحدة دون تبادل.

ونصح “أيمن” الرجال بضرورة أن يشعروا زوجاتهم بالأمان دائما
حتى تبدأ العلاقات الزوجية الدافئة تعود بينهم، ويسود الأمان الأسرة،
فالزوجة تستشعر هذا الأمان من الزوج ولو بأبسط الكلمات التى ينبغى أن تكون نابعة من القلب

إقراء أيضا  أكاذيب الزواج ليست مذمومة أحيانا 2019

مقالات ذات صلة