الثلاثاء , ديسمبر 12 2017
الرئيسية / غرائب وعجائب / تعرف على اغرب منازل العالم , منزل عائم على هيئة طبق طائر

تعرف على اغرب منازل العالم , منزل عائم على هيئة طبق طائر

تعرف على اغرب منازل العالم , منزل عائم على هيئة طبق طائر

هو بلا شك نقله في عالم الرفاهية والإبداع والغرائب الانسانية يتفنن الإنسان من وقت إلى أخر في إخراج مواهبه وإبداعاته الفنية الغريبة على هيئة مباني عملاقة أو مباني تمتاز بالتصاميم المعمارية الغريبة، وبما ان موضوع الوقود والطاقة واستنزافهما هو الأساس في البحث وتجربة الجديد يفتنن الانسان في ابتكار المنازل التي تعمل ذاتيًا باستخدام الطاقة الشمسية من ضمن الغرائب حقًا منزل على هيئة طبق طائر في عمق البحر يعمل بالطاقة الشمسية ، الجميع يحلم بتجربة الأطباق الطائرة ولكن ماذا لو اصبحت تلك التجربة واقع بالفعل هو ما حدث في الصحن الفضائي عائم أو يوفو UFO.

مؤخرًا قامت شركة متخصصة في صناعة اليخوت تسمى شركة جيت كابسول Jet Capsule هي شركة ايطالية متخصصة في الصناعات المستقبلية بعمل الصحن العائم يوفو حيث يمكن لهذا الطبق الانطلاق في البحر بسرعة 6.5 كيلو في الساعة ويستعين بذلك بمحرك مائي يعمل بالبطارية المموله من الطاقة الشمسية سرعة الطبق بطيئة لأنه يعتمد على البطارية المشحونة من خلال الخلايا الشمسية الموزعة على مساحة 40 متر مكعب بالتقريب على السطح الخارجي للطبق بذلك يولد الطاقة بشكل ذاتي دون أن يستعين بمصادر طاقة أحفورية مكلفة ومضرة بالبيئة وهو المطلوب في السنوات المقبلة المحافظة على البيئة بشكل غير مكلف ومهدر للطاقة .

الجديد والغريب أنه ليس مجرد طبق او مركب للانتقال من مكان إلى مكان أخر بل هو بمثابة منزل مكتفي ذاتيًا باستقلالية تامة عن العالم الخارجي فيوجد حدائق مزروعة ويابس تم تصميمه من اجل الابتعاد عن زحمة المدن والتلوث الضوضائي بالمنزل نظام لتحلية مياه البحر واستعمالها للشرب والاغتسال وتنقية مياه الامطار ايضًا اما الطعام يعتمد في الاساس على الفاكهة والخضر المزروعة في حديقة الصحن الطائر ، الجزء الاكثر اثارة هو الجزء العائم الذي يحتوي على حمام سباحة وغرف نوم وشرف زجاجية لاستمتاع بمراقبة الحياة البحرية قالت الشركة المصنعة له انه غير معرض للغرق بفضل نظام مرن وذكي للتوجه التكلفة الاولية للطبق هي 800 ألف دولار أمريكي ولكن الشركة تطمح لخفض التكلفة لـ200 ألف دولار فقط في السنوات المقبلة بعد عرض الطبق في الاسواق ..

هو بلا شك نقله في عالم الرفاهية والإبداع والغرائب الانسانية ..