إفراط المرأة فى الاستكانة للرجل يحطمها نفسيا ويصيبها بالكبت 2019

ينصح أطباء النفس المرأة بألا تصبح تابعة للرجل، وفى أيامنا هذه هناك رجال يريدون التحكم التام بالمرأة وعدم الأخذ برأيها أو احترام عقلها بالمرة، ويعتب الأطباء على بعض السيدات اللاتى يتركن الرجال ليغيروا من شخصياتهن الطبيعية لتصبح أقل من العادية.
وعن هذا الموضوع الهام يتحدث الدكتور أمجد استشارى أمراض الطب النفسي قائلا، إن الرجل يجب أن تكون له حدود فى التحكم فى المرأة، وألا تصبح المرأة مستكينة بإفراط غريب، ويجب أن يكون هناك التفاهم والمودة بينهما، لا التعنت والتحكم من قبل الرجل بالمرأة، بل يجب أن تكون متوازنة حتى لا تصاب بكبت نفسى ضاغط عليها، لأن تغيير الشخصية ليس بالأمر الهين أو الممكن بسهولة، كما أنها تتأثر نفسيا وبشدة من التحكم غير المعتادة عليه أو الزائد عن الحد أيضا، فالمبالغة دوما من الطرفين تساوى آثارا نفسية سيئة.

ويجب أن تنتبه السيدة أن استكانتها المفرطة، وليست المعتدلة، لأن سلاح المرأة ضعفها، ولكن الاستكانة المبالغ فيها تعطى للرجل الفرصة للتحكم وكبت المرأة أكثر فأكثر، فينصح هنا أطباء النفس المرأة بضرورة أن تكون متوازنة ضعيفة ولكن بذكاء، وليست مفرطة فى الضعف والاستكانة والتى تصل إلى حد إلغاء المرأة لرغباتها وشخصيتها وميولها تماما فى سبيل الرجل وحبها له.

إقراء أيضا  أداب الزواج - يوم الدخلة 2019

مقالات ذات صلة