أهالي “بورتسودان” يحاربون الغلاء بــ”قنوت النوازل”

بورتسودان: باج نيوز

في حادثة نادرة، أدى الأئمة والدعاة والمصلين في مساجد ودور العبادة بحاضرة ولاية البحر الأحمر، مدينة بورتسودان، “قنوت النوازل” تضرعاً لله أن يرفع عنهم أسباب المعاناة.

وأدى التضخم القريب من حاجز 68% وارتفاع سعر صرف الدولار مقابل الجنيه، إلى حالة ارتفاع جنوني في أسعار السلع والخدمات بالبلاد.

وقال الإمام أحمد اوهاج لـ “باج نيوز”: “نؤدي الدعاء في هذه المرحلة بنية قنوت النوازل تضرعاً وابتهالاً لله سبحانه وتعالى، حتى يرفع عنّا حالة الكرب والضائقة المعيشية التي يعيشها كل أفراد الشعب السوداني”.

ويؤدى دعاء القنوت عادة في الركعة الأخيرة من صلاة الصبح في الأحوال الطبيعة عند بعض أصحاب المذاهب.

ودعا أوهاج المصلين في كافة أنحاء البلاد، لأداء قنوت النوازل في صلوات “الفجر والعصر والعشاء” ليرفع البلاء عن الشعب، وليلهم حكامه الرشد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق