الرئيسية / 1غرائب وعجائب امنيه / اكتشاف كهف سري , اغرب الاشياء تعيش في كهف موفيل السري

اكتشاف كهف سري , اغرب الاشياء تعيش في كهف موفيل السري

 اكتشاف كهف سري , اغرب الاشياء تعيش في كهف موفيل السري

لازالت الطبيعة لم تكشف عن أسرارها بعد فهناك العديد والعديد من الأشياء التي لم يصل الإنسان لها ، من اغرب الاشياء المكتشفة حديثًا كهف موفيل السري هو كهف يقع بالقرب من شرق دولة رومانيا القريبة من البحر الأسود هو كهف تحت الأرض معزول بشكل كبير عن العالم تكون منذ اكثر من خمسة ونصف ملايين عام بالرغم من عدم دخول اشعة الشمس إلى الكهف إلا ان هناك عدد من المخلوقات والكائنات الحية الغريبة تعيش داخل الكهف حياة طبيعية جدًا.

بسبب عدم دخول اشعة الشمس إلى ذلك المكان ادى إلى نمو عدد من الكائنات الحية شديدة السمية ونمو عدد من المخلوقات الغريبة التي لا يعرفها الإنسان ولم يراها من قبل مثل العقارب ذات الاشكال الغريبة والعناكب وقمل الخشب و مئات الانواع الاخرى من المخلوقات الغريبة جدًا على الإنسان بعضها سلالات متطورة والبعض الأخر انواع لم يراها ابدًا .

لغريب حقيقة اكتشاف الكهف بالصدفة في عام 1987 بينما كان عدد من العمال يقومون بفحص ارض من اجل تحويلها إلى محطة كهرباء تم اكتشاف المكان بعد الاكتشاف قامت الحكومة في دولة رومانيا بإغلاق المكان و عدم دخول أي احد إليه لم يدخله إلا عدد قليل يتم الدخول إلى الكهف عبر فتحه ضيقة جدًا عبر تسلق حجري بالطبع في الظلام الدامس مع درجة حرارة اقل من 25 درجة مئوية بعد ذلك في اوائل الألفية تمكن عالم الأحياء الدقيقة ريتش بودن قال ان  غاز الاكسجين ينخفض إلى اقل من 10% مع ارتفاع ملحوظ لعدد من الغازات السامة حيث ان الكهف بالفعل يشكل خطر كبير على الإنسان المياه الموجودة بيه بعد اخضاعها للتحليل تم الاكتشاف انها مسممة مع ذلك يوجد بالكهف عدد من الزواحف العملاقة والعوالق السابحة بالماء ولاصطياد ديدان الأرض وتتغذي على الروبيان الصغيرة والقواقع يوجد عدد هائل من الميكروبات الحياة داخل الكهف متنوعة جدًا .

تغذي الحيوانات فيه على مواد مغذية من الاعلى هناك عدد من الكائنات الحية الت تشبه النسيج تكون وتشكل ملايين الانواع البكتيرية وتنتج مركبات عضوية معقدة جدًا لكى تحصل على الطاقة اللازمة لها بع الانواع تعيش على غاز الميثان السام و تنتج مركبات ايضية لتقوم بتغذية انواع من البكتيريا تختلف تلك الكائنات بالكلية عن الكائنات التي يعرفها الإنسان بعضها بدون عين والأخرى لها زوائد طويلة وبعضها لها قرون استشعار بسبب نقص صبغة الجسم التي تصنها الجسم جعل معظم تلك الكائنات شفافة يوجد بالكهف 48 نوع من الكائنات والحشرات والعوالق حسب تصييف العالم بعض العلماء رجع سبب الحياة داخل الكهف بسبب التغير المناخي الذي طرأ على النصف الشمالي للكرة الأرضية في نهاية العصر الميوسيني وجفاف المحيط الاطلسي وتجمد درجات الحرارة ادى إلى الفرار إلى الكهف بحثًا عن الدفء و عدم افتراس الحيوانات لتلك الكائنات الحية الصغيرة ، قدرة البكتيريا على انتاج غاز الميثان و ثاني أكسيد الكربون سبب من اسباب ظاهرة الاحتباس الحراري يقول العلماء ان الحياه في الكهف مشابهة تمامًا للحياة البدائية وبالرغم من مرور عدد من السنوات على اكتشاف الكهف إلا أنه ما زال من الأسرار المحيرة جدًا بسبب الكائنات الغريبة و كيفية النمو و كيفية التكوين وإنتاج الغازات كل هذه من الاسرار الغريبة فعلًا التي عجز العلماء الحاليون عن ايجاد تفسير مقنع لها بعيدًا عن فترة تكون الكهف من اكثر من 50 مليون سنة يعكف العلماء اليوم على تحليل تلك الكائنات الحية ومعرفة كيفية الاستفادة منها في المجال البحثي