أعراض الضغوط النفسية

  • ١ الضغوط النفسيّة
    • ١.١ تعريف الضغوط النفسيّة
    • ١.٢ أعراض الضغوط النفسيّة
    • ١.٣ أسباب الضغوط النفسيّة
    • ١.٤ نصائح للتخلّص من الضغوط النفسيّة

الضغوط النفسيّة

تعرّف الضغوطات النفسيّة على أنّها مجموعة من المواقف التي يتعرّض لها الشخص وتوجب عليه أن يتفاعل معها ويتكيّف بوجودها من خلال استخدام كافّة قدراته الشخصيّة والاجتماعيّة، وقد تكون هذه المواقف عبارة عن تغيّرات داخليّة أو خارجيّة حدثت له حتّى لو كانت تغيّرات إيجابيّة غير سلبيّة، ممّا يسبّب للشخص مجموعة من الاضطرابات النفسيّة أو الجسديّة، كالتوتّر الشديد ممّا يفقده اتّزانه ويؤثّر على سلوكه واتّجاهاته، ويختلف التأثر من شخص لآخر بحسب نوع شخصيّته ومدى تقبّله النفسيّ لها.

تعريف الضغوط النفسيّة

هنالك العديد من الشخصيات المهتمّة بعلم النفس قاموا بتعريف الضغوطات النفسيّة ، مثل:

  • يعرفها “هانز سيلي” بأنّها: مجموعة من الأعراض التي تأتي مع تعرّض الشخص لبعض المواقف التي تضغط عليه.
  • يعرفها “ميكانيك 1978” بأنّها: مجموعة من الصعوبات التي يمكن أن يتعرّض إليها الإنسان بسبب خبرته في الحياة، ومدى فهمه لكافّة الأمور التي ستهدّده.
  • يعرفها “عبد الستار إبراهيم” بأنّها: مجموعة من التغيرات الداخليّة أو الخارجيّة والتي تثير الشخص وتسبّب استجابته وحدوث ردود فعل مختلفة.

أعراض الضغوط النفسيّة

  • الأعراض النفسيّة والسلوكية:
    • الإصابة بالاكتئاب والتوتّر الدائمين.
    • عدم المقدرة على النوم بشكل طبيعي.
    • الوحدة والانعزال.
    • عدم المقدرة على الإبداع والعمل.
    • التحسّس الزائد من ما يجري حوله، والمواقف التي يتعرض لها.
    • الشعور بالخوف دون سبب يدعو لذلك.
    • البكاء، أو الضحك دون سبب.
    • الشعور بالعجز.
    • عدم المقدرة على التعامل مع الآخرين بالشكل الملائم.
    • الميل إلى العنف.
  • الأعراض العضويّة والعقليّة:
    • حدوث اضطرابات وعدم انتظام في الذاكرة، والتركيز، والانتباه، والقدرة على أداء الأحكام.
    • الرغبة الدائمة بالتهرّب ونسيان الواقع، وخصوصاً عند تسارع الأفكار المزعجة في الرأس.
    • ظهور بعض الآلام في بعض المناطق بالجسم، كمنطقة الصدر، والعضلات.
    • حدوث مشاكل في جهاز المناعة وتعرض الشخص للعديد من الأمراض.
    • جفاف الحلق، وصداع الرأس.
    • عدم المقدرة على التنفس بشكل سليم.
    • مشاكل في الجهاز الهضمي.
    • اضطرابات في نبضات القلب، والزيادة في ضغط الدم.
    • التعرّق بكميّات أكبر من الشخص الطبيعي.
    • حدوث مشاكل جلدية والتسبب بتساقط الشعر.
    • عدم انتظام الدورة الشعرية لدى المرأة المصابة.
    • الخلل بالأداء الجنسي.

أسباب الضغوط النفسيّة

تختلف العوامل المسبّبة للضغوط النفسيّة من شخص لآخر، ويمكننا ذكر بعض تلك الأسباب بشكل عام، ومنها:

  • عدم المقدرة على تحديد الذات، ممّا يسبّب له الشعور بالضياع والتوهان.
  • الخوف من المستقبل، والتردّد الدائم في اتخاذ القرارت.
  • الرغبة بامتلاك الأموال دون وجود عوامل مساعدة على ذلك.
  • الخوف من الموت وعدم الرغبة بذلك، والتفكير السلبي اتّجاه المصير والحياة الثانية.
  • الإحساس بالنقص نتيجةً لعدم الإنجاب.
  • عدم وجود علاقات أسرية واجتماعية سليمة في حياة الشخص.
  • الغضب الشديد والانفعالات الزائدة.
  • العمل بمهنة تسبب الضغوط النفسيّة كالمهن التي تحتاج إلى مجهود بدني عظيم، وكذلك المهن المتعلقة بالأموال، والمهن الطبية.

نصائح للتخلّص من الضغوط النفسيّة

  • التقرّب إلى الله تعالى، وقراءة القرآن، والإيمان بأن الله تعالى هو النافع والضار وبأنّ الرزق هو من عند الله.
  • اتّباع العادات الصحيّة كممارسة الرياضة، وتناول الغذاء الصحيّ، وترك التدخين.
  • أخذ نفس عميق، والتوجّه إلى الأماكن المنعشة.
  • ممارسة الهوايات، والأمور المسلّية.
  • عدم كبت المشاعر والتعبير عن النفس باختلاف الطرق والأساليب.
  • عدم الضغط على النفس بالأعمال اليوميّة، وإنجاز الأعمال الأولوية
  • حب النفس وتدليلها، والتعرف إليها وتحديدها.
الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568
إغلاق
إغلاق