أشهر انواع العقد النفسيه 2019

أشهــر أنــواع الـعُقـــد النفسيـــة !!
==========
العقدة النفسية ليست مرضا مشينا بل حالة نفسية قد تكون نتيجة تجارب سابقة
و يمكن التخلص منها إذا توفر الإلتزام مع الإرداة القوية , و ليست العقد
النفسية من المنظور النفسي سوى خبرات و مشاعر تحمل إنفعالات نفسية تم
إختزانها في عقلنا الباطن في مراحل عمرنا السابقة , نتيجة تعرضنا للضغوط
و الحرمان و التعرض للمواقف الصعبة , و رغم أن هذه المشكلات قد إنتهى عهدها
منذ زمن طويل إلا أنها تبقي في داخلنا , و يمكن أن تشكل طباعنا و سلوكنا
و يظهر تأثيرها حين تتعرض لمواقف مشابهة في حياتنا … أبرزهــــــــا :
1ـ عقــدة الـظـهــور :
==
حب الظهور و الإستعراض و الرغبة في أن يُعرف الشخص من الآخرين و يعرفونه .
2ـ عقــدة الإيــــذاء :
==
الإمعان في إيذاء و إستفزاز الناس و الرغبة في إتلاف أشياء الآخرين و تشويهها و
تلويث الأماكن , و الكسر و التوسيخ و الهدم و كل ما يصاحب التخريب من أفعال .
3ـ عقــدة جــوكــاسـت :
====
الحب المرضي الزائد للآخر ما يتسبب له في الضيق و كأنه مقيّد , و نجدها عند
المرأة التي تمنع إبنها من عيش حياته و تأكيد رجولته و ذلك بالمحافظه عليه
بجانبها , مثلما نجدها في العلاقات العاطفية أو علاقات الزواج بالأطراف الذين
يقيدون بحبهم و إهتمامهم الزائد حركة الطرف الآخر .
4ـ عقــدة قـــابيـــل :
==
التنافس العدائي على نفس الغاية , و هي كره كل منافس أو زميل أو شخص يبدو
أنه سيتفوق على المعني الذي قد يلجأ للرد العدواني , الصراع أو السب أو حتى
التحقير و التشويه أو الإستهزاء .
5ـ عقــدة كــرونــوس :
===
الشخصية التي تحكم سيطرتها على الآخرين و تجاهد لمنعهم من التعبير عن
ذواتهم لسحق شخصياتهم تحت أقدامها , و تظهر في الأب أو القائد أو الرئيس أو
الجد .
6ـ عقــدة أطـلــس :
===========
الشخص الذي يتعمد وضع نفسه تحت ظروف سيئة أو تحت ضغوطات ساحقة
و يتحمل أشياء أكثر من طاقته حتى يبدو شهم يصارع القدر .
7ـ عقــدة ســاندريلا :
==
الشخص الذي ينتظر من يأتي و يغير له واقعه نحو الأفضل سواء كان ذكر أو أنثى
وغالبا يكون المنتظِر غارق في الأماني و الأحلام .
8ـ عقــدة بيتــر بـــان :
===
الشخص الذي يظل كالطفل , تغلب عليه التصرفات الطفولية و لايرغب بالنضج أو
تحمل المسؤولية , يجد متعة في عيش حياته كطفل بنفس العقلية و الأحلام و
الإهتمامات .
9ـ عقــدة ليــليــت :
==
الشخص الذي يسعى لإغواء أفراد الجنس الآخر , لا يهمه تأسيس العلاقة بل
جدب إنتباه و حب الجنس الآخر فقط .
10ـ عقــدة لــوهنـجـرن :
====
إسعاد الآخرين على حساب سعادة الذات , من يقومون بما يسعد الآخرين بإفراط
ثم يختفون كي لا يتلقو الشكر, هدفهم خلق السعادة و عدم المشاركة فيها .
11ـ عقــدة بــولبـكـرت :
===
شخصية تسعى لتحقيق حلم أو بناء شيء ما , فتهدمه عند آخر لحظة لنجاحه ثم
إعادة كل شيء من البداية , دورة تتكرر من نفس العمل كإستمتاع بطريق الكفاح
فقط ! .
12ـ عقــدة جــونــاس :
===
الإنسحاب عند ظهور أول صعوبة و البحث عن المساعدة و الحماية , هي
شخصية إعتمادية أكثر من الازم .
13ـ عقــدة المستقبــل :
====
الخوف من الغد و القلق على المستقبل مهما كانت الظروف الحياتية تنفي
إحتمال وقوع أي سوء , يظل يتوقع السوء .
14ـ عقــدة برجــوديـس :
====
المصاب بها يضمر حقدا عميقا و كراهية لكل من ينتمي لقومية ما أو لطائفة ما أو
لجمهور ما , و إذا رأى أحد منهم , نظر إليه شزرا بتهجم شديد و قد يعمد إلى
شتمه أو الإعتداء عليه دون أن يبدي الطرف الآخر اي سبب لذلك .
15ـ عقــدة أمبيــدوكــل :
====
الشخص الذي يهلك نفسه في سبيل سعادة الآخرين , لكن هذا لا يختفي إنما
يتخيل نفسه كشمعة تذوب لتضيء حياة الآخرين !
16ـ عقــدة المسيــح المخلــص :
=========
من يعتقدون أن خلاص البشر معتمد عليهم و أن كل آلام و مشاكل البشرية ستزول على أيديهم و أن الآخرين فقط لم يمنحوهم الفرصة لعمل ذلك !
17- عقــدة إليــكتـرا :
==
هي عقدة الأب عند البنات و يقابلها عقدة أوديب عند الصبيان , و هي تعلق البنت
و إرتباطها بأبيها و عداؤها لأمها , و ذلك لأن البنت تمر في السن من 4 إلى 6
سنوات بمرحلة تبحث فيها عن الإشباع الوجداني المتخيل عن طريق موضوع ما .
و أهم الموضوعات الموجودة حولها في تلك السن هي الأبوان , فتتعلق البنت
بالأب و ترى في الام منافسا لها في أبيها , لكنها تكبت هذا الصراع إزاء تهديدات
الأبوين لها .
18. عقــدة أوديـــب :
==
هي عقدة الأم , يحدث للطفل خلال السنوات الأربع الأولى من حياته تحول من
النرجسية إلى الإشباع الموضوعي المتخيل , و يرتبط الطفل الذكر بأمه و ينظر
لأبيه كمنافس , لكنه يضطر إلى كبت هذا الصراع الأوديبي نتيجة تهديدات الأب له
بإخصائه تليمحا أو تصريحا , إرتباطه بوالدته و حبه لها مشوب بدوافع جنسية حتى
أنه يغار عليها من أي دخيل .
19- عقــدة ديــانـــا :
==
عقدة نقص تدفع المرأة إلى التفوق و التصرف و السلوك كرجل , و ديانا في
الأسطورة عذراء لم يمسسها أحد من الذكور , و كانت تتصرف كذكر فكانت تتقرب
للنساء و تساعدهن في الولادة و تحمي الصغار , و كانت تفاخر بعذريتها و تترفع
على الجنس و ترتدي ملابس الذكور , و لا تُرى إلا قابضة على قوس و سهام .
20- عقــدة الـنـــقـص :
===
هي إستعداد لا شعوري مكبوت , أي أن الشخص لا يفطن إلى وجوده و ينشأ من
تعرض الشخص لمواقف كثيرة متكررة تشعره بالعجز و قلة الحيلة و الفشل ,
و متى ما إشتدت وطأة هذا الشعور على الشخص مال إلى كبته , أي الى إنكار
وجوده , و من سمات الشخص المصاب بعقدة النقص : العدوان و الإستعلاء و الزهو
الشديد و التظاهر بالشجاعة و المبالغة في تقدير الذات , و قد يحاول لفت الإنتباه
إليه بالتفاخر الكاذب و التباهي الزائف و الإختلاق و الكذب أو التأنق غير المحتشم
في الملبس أو التحذلق في الكلام . و من العوامل التي تلهب الشعور بالنقص
لدى الطفل و تحيله إلى عقدة نقص , أن يكون بالطفل عيب أو عاهة جسدية
تجعله قاصرا مقارنة مع غيره , أو أن يفشل في مدرسته بعد فترة نجاح .
21- عقــدة الـذنْــــــب :
====
هي حالة تختلف عن حالة الشعور بالذنب , فالأخيرة ناتجة عن قيام الشخص
بعمل معين لا يرضاه ضميره , أما عقدة الذنب فهي شعور مطلق غير واضح
المصدر بالذنب , تؤدي بصاحبها إلى إستصغار الذات و تحقيرها , فيشعر بأنه مذنب
حتى لو لم يقم بعمل يستدعي ذلك , و يرى في أبسط أخطائه ذنوبا لا تغتفر .
وفي هذه الحالة يشعر أنه بحاجة إلى إنزال العقاب بنفسه إلتماسا للراحة .
وسبب ذلك أن الإنسان نشأ و تعود أن المذنب متى حلّ به العقاب فقد كفَّر عن
ذنبه. إن من يعاني من عقدة ذنب يندفع من تلقاء نفسه , تدفعه حاجة لا شعورية
إلى عقاب نفسه سواء كان هذا العقاب ماديا أو معنويا و ذلك بالتورط و تكرار الأفعال
التي تضر بجسمه أو ممتلكاته أو سمعته أو عمله , فيورِّط نفسه عن غير قصد
ظاهر منه في متاعب و مشاكل و صعوبات مالية أو مهنية أو عائلية أو صحية لا
يناله منها إلا التعب و المشقة و العذاب , بل قد يستفز عدوان الغير عليه أو عدوان
المجتمع بإرتكاب جريمة , فإذا حلَّ به العقاب هدأت نفسه و زال عنه ما يغشاه من
توتر أليم .
22- عقــدة الســرقـة :
===
المصاب بها قد يكون شخص غني أو غير محتاج ماليا و رغم ذلك تجده يسرق
أشياء تافهة في الغالب لا قيمة كبيرة لها ( كتاب , علبة بسكويت , جريدة ..الخ )
كإستمتاع بفعل السرقة و أخد الشيء دون مقابل .
23- عقــدة الـفضـــــول :
====
رغم ان الفضول غريزة بشرية لكن المصاب بعقدة الفضول يتجاوز الحدود و لا يرتاح
له بال ما لم يُلم بكل تفاصيل و أسرار الآخرين الخاصة و تجده قد يلجأ إلى
التجسس و الإستفسار المباشر حتى لو سبب ذلك للآخرين إحراجا .
24- عقـــدة الـقنــــاع :
===
المصاب بها يتكلم بكل أدب و إحترام مع أي شخص في حضوره مظهرا له كل
مشاعر الحب و الصداقة لكن ما إن ينصرف هذا الشخص حتى ينقلب متكلما عنه
بالسوء مبرزا كل عيوبه و مصائبها و فضائحه أمام الملأ , و في الغالب هذا النوع لا
يحتفظ بأي صديق .
25- عقـــدة الـسخـــرية :
=====
المصاب بها تجده عندما يصادف شخصا معاقا أو مشوه خلقيا يلجأ لا إراديا إلى
إستفزازه و السخرية منه و الإستهزاء به بدل إحترامه و الإحساس بمشاعر
العطف و الشفقة إتجاهه .
26- عقـــدة المبـــــــالغـة :
======
المصاب بهذه العقدة يجد متعة كبيرة جدا في تضخيم أخبار الأشياء و الأحداث
عندما يرويها للآخرين فيضيف لها الكثير من المبالغات حتى تبدو الحادثة كأنها
شيء فضيع جدا و خارق للعادة , و هذا النوع في الغالب هو من يخلق الإشاعات
وسط المجتمعات .
27 عقــدة الـتـوبيــــخ :
===
المصاب بها يجد متعة عظيمة في توبيخ و نقد الآخرين و تجده يفتش في الغالب
عن عيوب و مساوئ الناس , كل تفكيره موجه نحو التحري عن أخطاء الآخرين و
هفواتهم ليشهر عصى النقد و التوبيخ و التقريع في وجههم مع أنه نفسه قد يكون
من أكثر الناس عيوبا و أخطاء .
28 عقــدة الإسترسال في الكـلام :
==========
المصاب بها لا يكف عن الإسترسال في الكلام دون إنقطاع عندما يجتمع بأي
شخص , و تجده يجادل في كل شيء إلى ما لا نهاية حتى يظطر الآخرين إلى
مقاطعته أو الإنسحاب و لا يدع فرصة للآخر للكلام و لا يحب أن يرى أحدا يتكلم
غيره , و في الغالب يشعر المستمعين له بالضيق و الملل الشديد من حديثه
المتسلسل بينما يظن هو أن الآخرين منصتون مستمتعون بكلامه الرائع .
29- عقــدة التــأجيـــل :
====
المصاب بها يظل يؤجل عمل أي شيء أو تنفيد أي قرار يتخده مرة بعد أخرى حتى
يفتر حماسه و يتكاسل عن تنفيد قراره فيتخلى عنه في الأخير و هكذا دواليك
كلما قرر عمل شيء يؤجل تنفيده تارة بعد أخرى , و نادرا ما ينفذه في وقته عندما
يكون مرغما أو مدفوعا بقوة خارجية .

الوسوم
إغلاق
إغلاق