الرئيسية / النساء.والتوليد / أسباب التهاب الرحم

أسباب التهاب الرحم

التهاب الرحم

تعاني العديد من السيدات من بعض الالتهابات والأمراض المزمنة التي تصيب الرحم، أمّا التهاب الرحم فهو عبارة عن التهاب في الطبقة الداخليّة منه، والتي قد تحدث نتيجة الحمل أو لأسباب كثيرة أخرى، وسنتحدّث لاحقاً في هذا المقال عن أهمّ الأسباب المؤدّية إلى حدوث التهاب في الرحم.
يتركّز التهاب الرحم في المنطقة المهبليّة الرحميّة، أو غشاء الرحم، أو عضلات الرحم وعادة ما تحدث التهابات غشاء الرحم في الفترة التي تأتي بعد الولادة، أو الإجهاض، أو عند النساء اللواتي يستخدمن اللولب لمنع الحمل، ويكون هذا الالتهاب مصحوباً بآلام شديدة في منطقة الحوض والظهر وإذا كانت العدوى شديدة تتمّ عمليّة جراحية لإزالة النسيج الندبي.

أسباب التهاب الرحم

قد تصاب بعض السيدات بالتهابات وأمراض مزمنة في الرحم، وتعود هذه الإصابات إلى عدّة أسباب وعوامل منها:

  • الإصابات البكتيريّة حيث تصل هذه الالتهابات إلى عنق الرحم وتؤدّي إلى تورّم واحتقان في بطانة عنق الرحم.
  • الإصابة ببعض الأمراض المتعلّقة بالجهاز التناسلي.
  • أسباب وراثيّة أو نتيجة الممارسات الجنسيّة المتعدّدة، قد تكون سبباً لهذه الإصابة، لذا يكثر هذا النوع من الالتهابات في الدول الغربيّة نتيجة لعدم وجود قوانين لتنظيم هذه الممارسات.

علاج التهاب الرحم

يمكن علاج هذه التهاب الرحم من خلال عدّة طرق أهمها ما يلي:

  • استخدام مضادات حيويّة تعمل على تغطية الالتهابات الموجودة في الرحم، ويمكن خلط نوعين من المضادات.
  • استخدام وصفات بالأعشاب الطبيعيةّ للعلاج، فمثلاً يستخدم منقوع حب العرعر لعلاج التهابات الرحم من الداخل، أو يمكن استعمال الصبغة الكحوليّة وتكون بالنقاط، ومن الطرق العلاجيّة الأخرى شرب منقوع الشرونة، (البابونج، أو شيخ الربيع)، ويذاب ويخلط بملعقة في المياه.
  • غسيل الرحم الذي يحتوي على الالتهاب وهذا بنقع حبوب القرندل، ويتمّ نقعها في لتر مياه لمدّة ساعة، ثمّ تترك يوماً كاملاً قبل الاستخدام، ثمّ يتمّ الحقن بزيت من الكريوزوت المستخرج من خشب الزان، ويخلط مع اللبن والمياه.
  • استخدام الثوم الذي يهرس جيداً ويعصر، ثمّ يخلط مع كمية قليلة من الزبادي وهذه الخلطة خاصّة بالسيدات المتزوّجات فقط ويستخدم مرتين يومياً.
  • العلاج باستخدام الليزر، أو يمكن العلاج باستخدام التجلّط الكهربائي عن طريق استخدام التيار الكهربائي فتعمل على اهتزاز الجزيئات الموجودة في الأنسجة وبالتالي يعمل على رفع درجة الحرارة.

نصائح

قبل إعطاء الوصفات العلاجيّة بالأعشاب يجب الانتباه لبعض العادات والإرشادات مثل:

  • الحرص على تناول غذاء يحتوي على الخضروات والفواكه.
  • الابتعاد قدر الإمكان عن المواد الكيماويّة والمنظّفات المنزليّة.
  • الحرص على أن يكون ماء الشرب نظيفاً ومقطراً.