%d9%81%d9%88%d8%a7%d8%a6%d8%af_%d8%b2%d9%8a%d8%aa_%d8%a7%d9%84%d9%82%d8%b7%d8%b1%d8%a7%d9%86

زيت القطران

محتويات

  • ١ مقدمة
  • ٢ زيت القطران
  • ٣ استخلاص زيت القطران
  • ٤ زيت القطران
  • ٥ استعمالات وفوائد زيت القطران

مقدمة

منذ قديم الأزل والإنسان يَحرص على استخلاص الزيوت من مصادر متعددةٍ كالزيتون والسمسم أو من النباتات العطرية كالياسمين والورد والزنجبيل وغيرها، أو من مصادر حيوانية كزيت السمك وزيت كبد الحوت وزيت العنبر؛ واستخدمت هذه الزيوت في الطهي والإنارة والتَّدَهُن بها والعلاج وفي التَّزييت والتَّشحيم وغيرها من الأغراض.

زيت القطران

نوع من أنواع الزيوت النباتية البرية إذ يمكن الحصول عليه من نبات العُتُم أو نبات العرعر أو نبات التألب.
نبات العُتُم: نوع من أنواع النباتات البرية تنتمي إلى الفصيلة الزيتونية لذلك تُسمى أحياناً بالزيتون البري تنمو في جبال السَّرِاة في المملكة العربية السعودية وفي شمال الشَّام والمَغرب، وثمارها تسمى بالزَّعبَج/الزَّغبَج وهو حَبٌ أسود دائريّ الشّكل يُشبه ثِمار العِنب.
العُتُْم بضم العين وسكون التاء أو ضمّها من أنواع الأشجار المُعَمِرة الوافرة الظّلال الّتي تستطيع التكيف مع الجو الحار والجاف، وهي شجرة كثيرة الفوائد والاستعمالات.

استخلاص زيت القطران

يُستخلص زيت القطران عن طريق عملية التقطير، وكانوا قديماً يستخدمون ما يعرف بالمُقَطِر لاستخراجه وهو عبارة عن غرفة صغيرة الحجم من الحجارة المغطاة بالطين وترتفع عن سطح الأرض ويعلوها موقدٌ ناريٌّ وفي أسفلها مخرج للزيت وهذه الطريقة تحاكي برج التقطير.
يوضع أغصان وفروع وحطب أشجار العُتُم اليابسة في أعلى المُقَطِر وتوقد النَّار حوله مع إغلاق جميع المنافذ إلى أن يبدأ الزيت في التجمع أسفل الغرفة بعد عملية الحرق، وفي ظل التكنولوجيا الحديثة يستخدم مبدأ التقطير ولكن باستخدام أدوات ومعدات حديثة.
الزيت الناتج من عملية التقطير يتكون من ثلاث طبقاتٍ زيتيةٍ مختلفة الكثافة واللزوجة الأولى تسمى زيت القطران أو سمن القطران والثانية المُهل والثالثة القار أو الزيك.

زيت القطران

أو سمن القطران هو الطبقة الأولى من الزيت الناتج من عملية التقطير لشجر العُتُم ويعرف بالصَّفوة وهو سائلٌ أسود اللون لامعٌ قليل اللزوجة وخفيف وله العديد من الاستعمالات التجميلية، ويمكن الحصول عليه من عند العطارين والعشابين الموثوقين.

استعمالات وفوائد زيت القطران

  • لتطهير فروة الرأس وزيادة كثافة الشعر تُخلط كميةٌ متساويةٌ من زيت القطران وزيت الزيتون ويُسَخن قليلاً وتُدَلك به فروة الرأس ويترك لمدة لا تقل عن ساعةٍ ثم يغسل الشَّعَر.
  • للتخلص من مشاكل القشرة تُخلط كميةٌ متساويةٌ من زيت القطران وزيت السمسم.
  • لتقوية الشعر وزيادة كثافته يضاف إلى زيت القطران وزيت الزيتون حبة البركة السوداء المطحونة وتوضع على الشعر لمدة لا تقل عن ساعة وتغسل بعد ذلك.