%d9%81%d9%88%d8%a7%d8%a6%d8%af_%d8%b2%d9%8a%d8%aa_%d8%a7%d9%84%d8%ae%d8%b1%d8%af%d9%84

زيت الخردل

الخردل

هو عبارة عن بذور ذات رائحة عطريّة إذا ما خلطت بالماء، وبذرة الخردل هي واحدة من أهمّ التوابل التي تزخر بها الموائد، وتستخدم بشكلٍ واسع مع المقبّلات والسلطات وتتبيل اللحوم، وقد كان الخردل معروفاً عند الرّومان، وقد استوردوه من البلاد الشرقيّة، وقد كانت التوابل وقتها غالية الثمن، وتباع مثل الذهب، ولا يستعملها إلّا أصحاب الطبقات البرجوازيّة والأغنياء.
ولبذور الخردل ألوان متعدّدة، فمنها: الأبيض، والأصفر، والأسود، وقد تمّ ذكر بذور الخردل في الكتابات السنسكريتيّة القديمة التي يعود تاريخها إلى حوالي 5،000 سنة. وتوجد بذور الخردل في مناطق مختلفة من أوروبا وآسيا، ويتمّ حفظ بذور الخردل أو زيته في مكانٍ بارد وجاف بعيداً عن الحرارة العالية.
استخلاص الزيت من الخردل

زيت الخردل هو واحد من الزيوت النباتيّة ذات الرائحة النفاذة، ويميل لونه إلى الأصفر، ويتمّ استخراج الزيت من خلال إحضار بذور الخردل وطحنها جيداً ، ثمّ إضافتها إلى الماء، وبعدها يتمّ تعريض المزيج إلى البخار، فتبدأ قطرات الزيت بالظهور .

القيمة الغذائية لزيت الخردل

يحتوي زيت الخردل على العديد من الفيتامينات والمعادن الهامّة، والتي من أهمّها: المغنيسيوم، والبوتاسيوم، والكالسيوم، والحديد، والنحاس، بالإضافة إلى احتوائه على نسبة عالية من المواد المضادّة للأكسدة ، وفيتامين ( ب1)، و (ب2)، و (ب6)، وفيتامين (هـ، و، ج)، وحامض الفوليك، والكاروتينات، والألياف، وتبلغ قيمة السعرات الحراريّة لملعقة من الخردل حوالي 124 سعرةً حرارية ، ويحتوي زيت الخردل على نسبة قليلة من الدهون الأحادية غير المشبعة.

فوائد زيت الخردل

يعتبر زيت الخردل من الزيوت الصحيّة التي تستعمل في طهي الطعام، وذلك بسب محتواه القليل من الدهون غير المشبعة، وأشارت الدراسات إلى أنّ الزيت المستخرج من بذور نبات الخردل ينشّط الهضم وأداء المعدة، كما يعمل على زيادة معدّلات إفراز الصفراء، ويعتبر فاتحاً للشهيّة، كما أنّه ينشّط الدورة الدموية والجهاز الهضمي، ويزيد من كفاءة عمل الكبد والطحال.
ويحتوي زيت الخردل على عنصر السيلينيوم الّذي يخفّف من الربو والتهاب المفاصل، ويقلّل من أوجاع الروماتيزم وآلام العظام، ويحتوي أيضا على أوميجا 3، وأوميجا 6، الّتي تقلّل من الكولسترول الضار في الجسم، وترفع من نسبة الكولسترول الجيّد للجسم، ولذلك فزيت الخردل يقوّي القلب والأوعية الدمويّة.
ويحتوي زيت الخردل على مواد مضادّة للبكتيريا تقلّل من تكاثر الفطريّات والميكروبات داخل الجسم، وتعزّز دور جهاز المناعة في مكافحة الأمراض، ويعمل زيت الخردل على تحفيز الغدّة الدرقية والمحافظة على توازن الجسم، وتخفيض درجة حرارة الجسم، وذلك من خلال فتح مسامات الجلد، كما يقلّل من البثور إذا دُهن عليها، وبسبب احتوائه على نسب عالية من فيتامين هـ فهو يحمي البشرة من الأشعّة فوق البنفسجيّة الضارّة بالبشرة، ممّا يساعد على إكساب البشرة النضارة، ويمنع ظهور آثار التقدّم في العمر.