الرئيسية / فوائد الزيوت مكتمل / زيت إكليل الجبل

زيت إكليل الجبل

تعدّ الأعشاب علماً قائماً بذاته، وهي أصل الطب، والشيء الجميل في الأعشاب هو أنّها عندما تكون علاجاً تعدّ آمنةً، ويمكن أن نستخدمها دون القلق من أضرارها وآثارها الجانبية؛ فالأدوية الكيماويّة تحتوي على آثارٍ سلبيّة، بينما الأعشاب لا تحتوي على أيّة مواد كيماويّة، وسنتناول في مقالنا هذا نبتة متواضعة في ارتفاعها، طيّبة في رائحتها، عظيمة في فوائدها، وهي نبتة إكليل الجبل (روزميري).

إكليل الجبل

هو نبات عطري دائم الخضرة يشبه الصنوبر، ويستفاد منه في تنكيه الطعام والرائحة العطريّة، ويستخدم في علاج كثيرٍ من الأمراض. يتمّ استخراج زيت إكليل الجبل بعد عصر أوراق هذه النبتة، ويعدّ هذا الزيت مهمّاً جداً لأنه يدخل في العديد من الصناعات مثل: الصابون، ومستحضرات التجميل، والعطور. يتميّز زيت إكليل الجبل بلونه الأصفر الفاتح، والّذي يميل إلى الشفافية، وله رائحة عطرة قويّة ومنعشة.

فوائد زيت إكليل الجبل

  • تقوية جهاز المناعة.
  • يحتوي على حمض الكافييك وحمض الروزمارينيك؛ لذلك يستخدم كمطهّر للبكتيريا والميكروبات، ممّا يساعد على تنظيف فروة الرأس وتطهيرها من الجراثيم.
  • هو مسكّن للآلام؛ حيث يستخدم زيت إكليل الجبل في تسكين الصداع، وآلام العضلات، والتهابات المفاصل والروماتيزم، وآلام الطمث، وغيرها من الآلام.
  • تخفيف التوتر النفسي؛ حيث إنّ استنشاق رائحته العطرة تبعث في النفس الراحة والهدوء والاسترخاء.
  • تنشيط العقل والذاكرة؛ فهو يساعد على تحفيز الدماغ، ويزيد من التركيز ويقوّي الذاكرة؛ حيث يمكن للطلّاب استخدامه لزيادة نشاطهم وحيويّتهم أثناء الامتحانات.
  • مفيد للبشرة؛ حيث إنّ دهن البشرة بهذا الزيت يعطيها النعومة والحيوية والنضارة.
  • مطهّر للفم؛ حيث إنّ رائحته العطرة تسهم في تطهير الفم من البكتريا وتخلّصه من الرائحة الكريهة.
  • يساعد في عملية الهضم؛ فهو يخفّف من عسر الهضم ومن الإمساك، ويزيل السموم من الجسم، كما أنّه فاتح للشهية.
  • يمكن أن تضاف هذه النبتة كمنكِّه للطعام؛ حيث إنّ لها طعم رائع جداً عندما تضاف إلى أطباق الطعام.
  • هو مفيد للشّعر؛ حيث إنّ دهن الشعر بزيت إكليل الجبل يفيد في تقويته وتغذيته ومكافحة تساقطه، ويفيد أيضاً في نموّه.
  • مفيد للجهاز التنفسي؛ فهو يستخدم في علاج حساسية جهاز التنفس، ونزلات البرد والإنفلونزا، والقصبات، ولكن لا بدّ من استخدامه باعتدال وعدم الإفراط في ذلك، لأنه قد يضر بجهاز التحسس.
  • يرطّب فروة الرأس ويخلّصها من القشرة.
  • يعمل على محاربة الشيب.
  • ينظّف فروة الرأس من الأوساخ المتراكمة بلطف دون أن يؤذيها.
  • يقضي على التهابات الجلد والأكزيما.
  • يرطّب الوجه والجسم عند استخدامه في التدليك.
  • يخلّص البشرة من الشوائب.