بذر الكتان

الكتان هو أحد النباتات التي عرف الإنسان زراعتها منذ آلاف السنين ، و عرف كذلك الفوائد الكبيرة التي يمكن الحصول عليها من سيقانها و بذورها ، و قد أشارت الأبحاث و الإكتشافات الأثرية إلى استخدام المصريين القدماء لبذور الكتان في العديد من الأشياء ، حيث قاموا بصناعة أقمشة من سيقان الكتان ، كما استخدمت البذور في استخدامات طبية متعددة كزيوت عطرية أو صنع لبخات يتم وضعها على مواضع الإصابة . و أثبتت الأبحاث الحديثة ان بذور الكتان غنية بالعديد من المركبات المفيدة لصحة الإنسان ، إلى جانب وجود نسبة كبيرة من الزيوت الموجودة في تلك البذور و التي تستخدم كغذاء صحي لدى الملايين من البشر في العالم حالياً بالإضافة إلى دخول العديد من المركبات الكيميائية الموجودة فيه في الصناعات الدوائية . و يتم زراعة الكتان حالياً في جميع انحاء العالم نظراً لأهميته الصناعية المتنامية .
و يستعمل بذر الكتان حاليا في عدة أشكال ، منها الإستخدام المباشر بغرض الغذاء ، حيث يتم صحن بذور الكتان و خلطها بمكونات أخرى و تناولها لعلاج العديد من المشاكل المعوية و لإدرار البول و لعلاج الإلتهابات المختلفة مثل التهابات الغدد النكافية . و لأن الكتان يعمل كمضاد للأكسدة و مهضم جيد فإنه يتم استخدامه كمطهر معوي لا يسبب أية أضرار . هذا إلى جانب الفائدة الكبرى لبذور الكتان و زيت الكتان في التخلص من الكوليسترول في الدم و منع الأكسدة . و من الثابت أن الزيت المستخلص من بذور الكتان يساعد على الوقاية من أمراض القلب و الشرايين لمنعه تراكم الدهون على الجدران الداخلية للشرايين و التخلص من الدهون الموجودة بالفعل و إعطاء الشرايين الليونة اللازمة لمنع الإصابة بأمراض تصلب و إنسداد و ضيق الشرايين .
و يمكن الحصول على بذور الكتان في عدة أشكال بشكل بسيط إما عن طريق إيجاد بذور مكتملة ، أو مسحوق بذور الكتان و هو غير مفضل بالمقارنة مع استخدام البذور الطازجة ، كما يمكن استخدام زيت بذور الكتان في الطعام بدلاً من الزيوت المهدرجة التي تحتوي على نسب عالية من الكوليسترول ، و أخيراً هناك كبسولات مستخلصة من بذور الكتان يتم استخدامها لعلاج الجهاز الهضمي و لا توجد لتلك الكبسولات أية تفاعلات دوائية مع المستحضرات الطبية الأخرى و يمكن استخدامها بشكل آمن تماماً . و مع هذا يجب الحذر عند الحصول على بذور الكتان من أن تكون غير مكتملة النضج لأنها في تلك الحالة تحتوي على عناصرضارة بجسم الإنسان .